بحث هذه المدونة الإلكترونية

بسبب الملل عمل موقع فبقي مليونير !

لكل جديد ومهم تابعني على الفيس بوك



أنشأ بيت كاشمور  26 عامًا موقع "Mashable.com" من غرفة نومه في مقاطعة بانكوري في أبيردينشاير في العام 2005 عندما كان يبلغ من العمر 19 عامًا في محاولة منه للهرب من ملل الدراسة. وبعد مرور 7 سنوات، أصبح لدى موقع "أخبار التكنولوجيا" مكتب رئيسي في نيويورك. ويتوقع أن يرقى كاشمور، الذي لقب يومًا بـ"مهوس الكوكب الأكثر جاذبية"، اسمه ليصبح واحدًا من أثرى الرجال في العالم،
يعتبر موقع ماشابل من أشهر المواقع التي تغطي أخبار التقنية و الشبكات الإجتماعية، و مع شهرة الموقع وشهرة مؤسسة الأسكتلندي بيت كاشمور.ومن المعرف ان  الموقع قام بالتعاون مع شبكة السي ان ان منذ فترة طويلة حيث اصبح مؤسس الموقع يكتب مقالاته في موقع السي ان ان ، ومع هذا التعاون و شهره الموقع والتي زادت بشكل كبير خلال السنوات الاخيرة
ولقد ذكر تقرير لرويتر بأن نتائج هذا التعاون ستصل الى مرحلة قيام شركة السي ان ان بالاستحواذ على موقع ماشابل بقيمة تصل الى 200 مليون دولار ، و حتى الأن لا يوجد تأكيدات رسمية على هذا الخبر
البداية كانت بسبب قضاؤه الكثير من الوقت في المنزل عقب مشكلات تعرض لها إثر عملية جراحية للزائدة الدودية في سن الثالثة عشرة، ما أخره عن دراسته، وحينها اكتشف كاشمور الإنترنت، الذي أصبح رفيقه بجانب السرير، وبدأ في مدونة عن الإعلام الاجتماعي. وقال إن عمله على الموقع جعله يشعر وكأنه يحقق شيئًا في السرير
ويوظف موقع "ماشابل" ما يزيد عن 40 شخصًا، ويغطي ويجمع مجموعة واسعة من الأخبار ذات الصلة بالإعلام الاجتماعي سريع التطور وقطاع الإنترنت الذي يغطي بدءًا من الشركات المبتدئة إلى المحترفة مثل "فيسبوك" و"تويتر"، ولديه 50 مليون مشاهدة شهريًا.
وكاشمور، الذي لديه الآن ما يزيد عن 2.2 مليون متابع على تويتر، يقول إنه لا يملك تلفزيونًا ولايشاهد أفلامًا، زاعمًا أنه يفضل المتابعة عبر الإنترنت بدلا من أن يتلقاها مذاعة
احمد صبحى
لكل جديد ومهم تابعني على الفيس بوك

ليست هناك تعليقات:

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

يتم التشغيل بواسطة Blogger.